Warning: Use of undefined constant WPLANG - assumed 'WPLANG' (this will throw an Error in a future version of PHP) in /homepages/46/d786114855/htdocs/oldhtdocs/wp-content/plugins/LayerSlider/classes/class.km.autoupdate.v3.php on line 73
الرسول | Mosquée Annour de Sherbrooke

الرسول

الرسول محمد( صلى الله عليه وسلم)

الرسول هو محمد بن عبد الله بن عبدالمطلب بن هاشم بن قصي بن كلاب بن مره بن كعب بن لؤي بن غالب ابن فهر بن عدنان بن اسماعيل بن ابراهيم ( عليه السلام ) من قبيلة قريش ولد صلى الله عليه وسلم يوم الاثنين من ابريل سنة 571 ميــلادية عام الفيل بمكة المكرمة ، لابـوين من قريـش وهما : عبدالله بن عبدالمطلب وامنة بنت وهب. مات ابوه قبل مولده صلى الله عليه وسلم ، وتكفل به جده عبدالمطلب ، ثم مات جده فتكفل بن عمه ابوطالب ، فرعاه واواه وحفظه ورعاه ولم يسلمه للاعداء ثم توفيت امه وهو في السادسة من عمره صلى الله عليه وسلم

لا يستطيع احد ان يحيط بشخصية اعظم رجل في الكون الا وهو الرسول الاعظم محمد بن عبدالله صلى الله عليه وسلم : حيث لم تظهر على طول التاريخ مثل هذه الشخصية العظيمة التي تمثلت في رجل احدث تغييرات واسعة واسعة في التاريخ الانساني ، وكما اشرنا في المقدمة ، فقـد اعتبر احد الكتاب الغربيين في كتابـه ( المئة الاوئـل ) الرسول صلى الله عليه وسلم في المرتبـة الاولى من عظماء التاريخ البشري ، كما واعتبره اعظم شخصية في تاريخ العالم للنجاح العظيم الذي حققه في ابلاغ رسالته وتاسيسه لدولة اسلامية كبيرة ، وحضارة عريقة ظلت ترفد العالم بالعالم والمعرفة والعطاء لقرون عديدةوتظهرت عظمة الرسـول صلى الله عليه وسلم من خلال ذلك الاعجاز الهائـل الذي غيربه ظاهرة الجزيزة العربية واخرجها من بؤس الجاهلية وشقاء التقاليد الوثينة ، كان الشرك وعبادة الاصنام اكبر مظهر من مظاهر ديـن اهل الجاهلية من قريش والجزيرة العربية قبل بعثة النبي محمد صلى الله عليه وسلم حيث كانوا يعبدونها ويعكفون عليها ويلتجئون اليها ويستمغيثون في الشدائد ويدعونها لحاجتهم معتقدين انها تحقق لهم مايريـدون بالاضافة الى انتشار الرذائـل مثل الزنا وشرب الخمر ، كمـا ان الجزيرة العربية قبل بعثة النبي محمد صلى الله عليه وسلم كانـت مجموعة من القبائـل المتناحرة والمتباغضة ياكـل القوي فيهم الضعيف ، وان الذي يقـارن بين الجزيرة العربية قبل البعثة وبعد البعثة يصاب بالذهول مما يراه من التحول الاعجازي الجذري الذي حصل فيها .koraan  

ي قول الامام علي ( رضي الله عنه ) في كلام يصف فيه هذه الحالة: بعثه والناس ضلال في حيرة وخاطبون في فتنة قد استهوتهم الاهوال واستنزلتهم الكبرياء ، واستخفتهم الجاهلية الجهلاء حيـارى في زلزال من الامر وبلاء من الجهل فبالغ صلى الله عليه وسلم في النصيحة ومضي على الطريقة ودعا الى الحكمة والموعظة الحسنة فتحول الاعراب الغارقين في اصحاري المترامية والجاهلية والجاهليه ابائسة الى حضارة منطلقة اعظت العالم روحا جديده وافاضت عليه تاريخا مشرقا وضاءوالذي يضفي على هذه الرسالة والرسول افاق النجاح والموفقية في تحقيق اهدافها ، هي تلك الانعطافة التي احدثها رسول الله صلى الله عليه وسلم في مسيرة الحياة الانسانية . فمع انطلاقـة هرسالة بدا عهد جديد تحولت فيه الانسانية الى وجه جديد وحضارة متالقة تتصاعد نحو التقدم والرقي . اذا ان الفكر الانساني بدا ينضج ويتبلور بعد ان استاعت الانطلاقة العلم الحديث ، فقد اثار الرسول صلى الله عليه وسلم برساله الخالدة كوامن الفكر , واوقد جمرة العقل ، ورسخ منهج الاجتهاد والتجديد بعد ان حارب افكار الجاهلية والتقليد الاعمـى والاستعباد والاستبداد ، لينير في درب الانسانية مفاهيم الحرية والعلم والشورى والاخاء والاخلاق فبعد ان استطاعت الحضارة الاسلامية ان تمد جذورها في بلاد العالم بدات مرحلة جديدة من الفكر والعقلانية واتخذ العالم منهجا متميزا في ادارة اموره ليعتمد بالدرجة الاولى على الحرية والعلم والعقلفقد كان المنطلق الذي قامت عليه الرسالة هو العلم قال تعالى (اقرا باسم ربك الذي خلق ) والحرية قال تعالى ( ويضع عنهم اصرهم والاغلـل ) والعقل ( افلا يعقلون ) ليصبح الخطاب العلمي والعقلي هو المعجزة الكبير ة التي تمثلت في القران ولذلك فان القران الكريم يجسد في طياتة مفاهيم حضارة جديدة باستطاعتها ان تغذي العالم بافكار ورؤى تعطيه الطاق الحيوية لبناء انسانية متطورة
ي قول الكاتب الروسي الكبير تولستوي : ومما لاريب فيه ان النبي محمد كان من عظماء الرجال المصلحين الذين خدموا المجتمع الانساني خدمة جليلة ، ويكفيه فخرا انه هدى امة برمتها الى نور الحق ، وجعلها جنح الى السكينة والسلام ، وتؤثر عيشة الزهد ، ومنعها من سفك الدماء وتقديم الضحايا البشرية ، وفتح لها طريق الرقي والمدنية ، وهذا عمل عظيم لايقول به الا شخص اوتي قوة ، ورجل مثل هذا الجدير بالاحترام والاجلال ويقول الكاتب الكبير برنارد شو ( لاني اكـن كل تقدير لدين محمد لحيويته العجيبة فهو الدين الوحيد الذي يبدو لـي ان له طاقة هائلة لملاءمة اوجه الحياة المتغيره وصالح لكل العصور لقد درست حياة هذا الرجل العجيب وفي رايي انـه يجب ان يسمى منقذ البشرية [نعم انه منقذ البشرية ودينه دين الحياة والسعادة ، يقول تعالى في كتابه الحكيم : قال تعالى ( الـر كتب انزلنه اليك لتخرج الناس من الظلمت الى النور باذن ربهم الى صراط العزيز الحميد ) [ابـراهيمومما لاريب فيه فان انطلاقة الفكر الانساني الحديث بدات على يد رسول الله صلى الله عليه وسلم عندما حملت رسالتة الخالدة الى العالم تلك المفاهيم الراقية التي غيرت التاريخ الانساني ليبدا انعطافة حضارية جديدة لازالت تفيض على البشر بالعطاء والخير والعلم فقد ارسى رسول الله صلى الله عليه وسلم مبدا الحرية بصورة عملية بعد ان اكد القران على ذلك في الكثير من اياتـه ، فكـانت الحرية السياسية والفـكرية التي تعطي للانسان الحق في التعبير عن رايه ، قال تعال ( وامرهم شورة بينهم ) [ الشورى ] وكذلك الحرية الدينية التي تمنح للاديان الاخرى الفرصة لممارسة حقوقهم وقوانينهم قال تعالى ( لااكراه في الدين ) [ البقره ] . وقد ضرب الاسلام على طول تاريخه اروع الامثلة في التعامل مع الاديان الاخرى والتعايش معها ، فنعمت هذه الاديان بالحرية والامن يقول المستشرق الفرنسي جاك بيرك : لم يكن الاسلام في اي يوم عدو الديانات الاخرى بل انه الديانة الوحيده التي حافظت على حقوق ابناء الديانات هذا المستوى من السحر الذي نشاهده في الاسلام

عـۓ ـلي الـۓ ـذروي
Don Paypal